رياضة

3 مهاجمين فى الدورى قادرون على تعويض رحيل مصطفى محمد عن الزمالك

[ad_1]


رفض مسئولو نادى الزمالك عرض سانت إتيان الفرنسى لشراء عقد مصطفى محمد مهاجم نادى الزمالك، لضعف القيمة المالية، حيث بلغت قيمة العرض 2.5 مليون يورو فقط، مفضلين استمراره لحاجة القلعة البيضاء لخدماته.


ووضع مسئولو نادى الزمالك شرطًا للموافقة على رحيل مصطفى محمد، للاحتراف خارجيًا، حيث اشترط مسئولو قلعة ميت عقبة تلقى عرض بقية مالية قدرها 6 ملايين يورو، بالإضافة لتوفير بديل على نفس المستوى، للموافقة على رحيل مصطفى محمد، فى الوقت الذى يرغب فيه اللاعب بخوض تجربة الاحتراف، خاصة فى ظل حصوله على وعد من قبل بتحقيق حلم الاحتراف.


وهناك 3 مهاجمين في الدورى المصري يمكنهم تعويض رحيل مصطفى محمد مهاجم الزمالك في الفترة المقبلة حال الموافقة على رحيله في الانتقالات الشتوية.


ونستعرض أبرز 3 مهاجمين لتعويض مصطفى محمد

والتر بواليا


3 مهاجمين فى الدورى قادرون على تعويض رحيل مصطفى محمد


أوصت لجنة الكرة بنادى الزمالك بالتعاقد مع الزامبى والتر بواليا، خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، مع بدء المفاوضات السريعة مع إدارة ناديه ومع اللاعب، فى ظل الأنباء التى انتشرت عن دخول الأهلى فى مفاوضات مع اللاعب لضمه.


ويقدم والتر بواليا مستويات متميزة مع نادى الجونة، حيث أحرز هدفين في الدورى الجديد في مباراتين فقط، بينما شارك والتر بواليا مع الجونة حتى الآن 32 مباراة في جميع المسابقات، سجل خلالها 15 هدفا وصنع هدف آخر، ومع نكانا الزامبى لعب 13 مباراة سجل 3 أهداف وصنع هدفين.


شادى حسين
1608758987 446 3 مهاجمين فى الدورى قادرون على تعويض رحيل مصطفى محمد


شادى حسين استطاع أن يصنع الفارق مع فريقه سيراميكا كليوباترا فى المباراتين اللذين خاضهما بالدورى أمام الإنتاج الحربى وانتهت لصالح سيراميكا بهدفين نظيفين وأمام البنك الأهلى وانتهت بفوز سيراميكا بثلاثة أهداف مقابل هدف أحرز منهما اللاعب هدفين وصنع ركلة جزاء أحرز منها زميله شريف دابو الهدف الثالث.


مروان حمدى


1608758988 217 3 مهاجمين فى الدورى قادرون على تعويض رحيل مصطفى محمد


يعد الخيار الثالث أمام مسئولي الزمالك، هو مروان حمدى مهاجم مصر المقاصة الذى يقدم مستويات كبيرة مع المقاصة، حيث نجح في تسجيل هدف في المباراتين التي خاضهما مع المقاصة، ويستطيع مل الفراغ الذى سيتركه بلدوزر الزمالك.

[ad_2]

بوابة الاقباط نيوز – المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى