أخبار عاجلة

وفاة دلال عبدالعزيز بين الحقيقة والاشاعة

وفاة دلال عبدالعزيز بين الحقيقة والاشاعة

وفاة دلال عبدالعزيز بين الحقيقة والاشاعة حيث انتشر منذ قليل أنباء عن وفاة الفنانة دلال عبد العزيز والتي تتلقى العلاج داخل احد المستشفيات منذ عدة شهور، وفور انتشار شائعة خبر وفاة الفنانة دلال انزعج بناتها بشكل كبير؛ لأن الفنانة ما زالت تتلقى علاجها، ولم تتم وفاتها، وبالتالي أمر انتشار وفاتها أمر مزعج لهم، فكيف يتم انتشار وفاتها و هي ما زالت حية؟ وهل من الصح أن يتم نشر اشاعات عن وفاة أحد الأشخاص وهو ما زال حيًا؟ لطالما أن هذا الأمر يزعج أسرة المريض، وهذا ما حدث مع بنات الفنانة دلال.

وفاة دلال عبدالعزيز بين الحقيقة والاشاعة

نفي الفنانة إيمي خبر وفاة والدتها

قامت الفنانة إيمي سمير غانم بنفي خبر وفاة والدتها، وأعلنت أنها موجودة في غرفة بجانب غرفة والدتها، وأن والدتها ما زالت حية وتتلقى العلاج، وقد انزعجت هي وكل أسرتها من هذه الأنباء، كما أن الفنانة إيمي قامت بالتواصل مع صديقاتها وصديقات والدتها؛ لكي تطمئنهم على صحة والدتها، وأنها بخير وأن خبر وفاتها ما هو إلا شائعة وكذب.

قلق وحزن يخيم على الوسط الفني بخبر وفاة الفنانة دلال

إن انتشار خبر وفاة الفنانة دلال أحدث حزنًا وقلقًا في الوسط الفني كله؛ لأن الجميع حزن لوفاة الفنانة دلالة كما انتشرت الاشاعة، وأعلن نقيب المهن التمثيلية الدكتور أشرف زكي أن انتشار خبر الوفاة للفنانة دلال أحدث حزنًا كبيرًا على الجميع، وقد وصف هذه الإشاعة بأنها سخيفة.

ضرورة تحري الدقة في نقل الأخبار

قامت الفنانة نهال المسئولة عن الملف الطبي في نقابة المهن التمثيلية بالتشديد على الجميع بضرورة تحري الدقة فيما يتم نشره من أخبار تتعلق بحياة الناس؛ لكي لا ننشر مثل هذه الإشاعات السخيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى