اخبار السعودية

وزير الخارجية اليمني: تصنيف الحوثي يلجم الإرهاب الإيراني – أخبار السعودية

[ad_1]

أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين اليمني الدكتور أحمد عوض بن مبارك اليوم (الأربعاء)، أن قرار تصنيف المليشيا الحوثية كجماعة إرهابية سيعمل على الحد من النفوذ الإيراني الداعم للإرهاب في اليمن ويقطع روابط المنظمات الإرهابية وما يحقق السلام والاستقرار في المنطقة والإقليم.

ونوه في اتصال هاتفي عبر تقنية الاتصال المرئي مع السفير الأمريكي في اليمن كريستوفر هينزل، بالجهود التي تبذلها الإدارة الأمريكية لدعم عملية السلام في اليمن.

وقال ابن مبارك، “إن الحكومة اليمنية تدعم قرار الإدارة الأمريكية بتصنيف الحوثية كجماعة إرهابية، مضيفاً: أن قرار تصنيف المليشيا سيسهم بشكل عملي وحقيقي في الضغط عليها بعد سنوات عديدة من تجربة الوسائل الدبلوماسية التي لم تزدها إلا إرهاباً واستمراراً لاستخدام العنف، وهو ما بدا واضحاً للعالم أجمع في الهجوم الإرهابي الذي استهدفت به حكومة الكفاءات السياسية والمدنيين في مطار عدن الدولي”.

وأكد أن الحكومة اليمنية تضع نصب أعينها أهمية ألا يتضرر الوضع الإنساني في اليمن نتيجة لتصنيف هذه الجماعة الإرهابية، لافتا إلى أن الحكومة ستعمل وبالتنسيق بشكل متواصل مع حكومة الولايات المتحدة الأمريكية لاتخاذ كل الإجراءات المناسبة للحد من تأثير هذه العقوبات على أنشطة العمليات الإنسانية والإغاثية في اليمن وخاصة في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة هذه الجماعة الإرهابية.

واتهم وزير الخارجي المليشيا بالقوف وراء إعاقة العملية الإغاثية والإنسانية في اليمن قائلاً: الإعاقة الحقيقة لعمليات الإغاثة في اليمن سببها الرئيسي هي المليشيا التي دأبت على افتعال الأزمات ونهب وسرقة المساعدات ومنع وصولها لمستحقيها والاستمرار بعرقلة عمل المنظمات الإغاثية والتضييق عليهم ورفض كافة الآليات المقترحة من قبل الحكومة اليمنية والأمم المتحدة لتحسين الأوضاع الاقتصادية والتخفيف من معاناة المواطنين في المناطق الخاضعة لسيطرة هذه الجماعة الإرهابية.

بدوره، أكد السفير الأمريكي استمرار دعم بلاده للحكومة اليمنية ولوحدة واستقرار وأمن اليمن وتقديم المساعدات الإنسانية للتخفيف من معاناة الشعب اليمني.

من جهته، وجه رئيس البرلمان اليمني سلطان البركاني رسالة إلى نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، بشأن قرار الإدارة الأمريكية تصنيف ميلشيا الحوثي كجماعة ارهابية، مؤكداً أن القرار عادل ويلبي تطلعات الشعب اليمني وقواه السياسية ودافعة قوية للحل السياسي للأزمة اليمنية.

ولفت إلى أن المليشيا تعتمد في أيديولوجيتها وفكرها على التحريض ونشر العنف والإرهاب والهجوم على الولايات المتحدة الأمريكية وشعبها وحكومتها، مؤكدا أنها جماعة إرهابية معادية للسامية ولكل من يختلف معها. وطالب رئيس البرلمان مجلس الشيوخ الأمريكي بسرعة الاستجابة الفورية بما يعيد الأمل للشعب اليمني من أن أصدقاءه في العالم الحر يقدرون معاناته وحجم الكارثة التي حلت به ولن يسمحوا باستمرارها.



[ad_2]

رابط المصدر : بوابة الاقباط نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى