واقعة مريبة حول العثور على جثة فتاة

واقعة مريبة حول العثور على جثة فتاة

واقعة مريبة حول العثور على جثة فتاة مقطعة إلى أشلاء، وذلك في طريق الواحات، حيث وجدت حقيبة بداخلها أشلاء جثة فتاة مقطعة جسمها، وهذه الواقعة المريبة ما زالت غامضة، وتعمل النيابة على التحقيق في الأمر؛ لكي تصل للشخص أو للجماعة التي قامت بهذا الفعل المشين والمخزي، وهل هذا شخص واحد أم جماعة؟ و كيف قاموا بذلك الأمر؟ وما ذنب هذه الفتاة لكي يقوموا بقتلها بأبشع الطرق هكذا؟ ومن هؤلاء الذين تجردوا من كل معاني الإنسانية والأديان السماوية؛ ليقوموا بهذا الفعل؟

واقعة مريبة حول العثور على جثة فتاة

خفير هو من حصل على جثة الفتاة

كشفت التحريات التي أجراها رجال المباحث أن من حصل على جثة الفتاة هو خفير وجد حقيبة ملقاة في طريق الواحات، فقام بفحصها؛ ليعرف مافيها، وإذ به يتفاجئ بأن الحقيبة تحتوي على جثة فتاة مقطعة إلى أشلاء فقام على الفور بالتواصل مع رجال  النيابة للتحقيق في الأمر؛ للوصول لمن تسبب في مقتل الفتاة.

تكثيف التحريات في الوقت الحالي

تقوم النيابة العامة بتكثيف التحريات في الوقت الحالي؛ لكي تصل لمن تسبب في هذا القتل، حيث أنه بالنظر للجثة تبين أنها مقسومة لنصفين، وقد تم العثور على الرأس أيضًا في الحقيبة، ولكنها مفصولة عن الجسد، كما يقوم رجال المباحث  بفحص البلاغ، والعمل على تحرير محضر بالواقعة، والبحث عن هوية الضحية، كما أن جسم الفتاة اشتمل على العديد من الطعنات، فلم يتوقف الجاني عند هذا الحد بل قام بتقطيع جسمها بأبشع الطرق.

خبراء الأدلة الجنائية

قام خبراء الأدلة الجنائية بالعمل على إعداد تقرير مبدئي حول الواقعة؛ للعمل على تقديمه للنيابة العامة، كما يتم عمل تحريات؛ لكشف الواقعة، والسبب وراء وقوع جريمة القتل، وقد تم تحرير محضر بالواقعة بالفعل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى