أخبار عالمية

“هدية كاسترو” تثير الجدل حول تركة مارادونا.. صحيفة أرجنتينية تكشف التفاصيل

[ad_1]


قالت صحيفة “أوليه” الأرجنتينية إن إرث لاعب كرة القدم العالمى، دييجو أرماندو مارادونا، لا يزال يثير الجدل فى الأرجنتين، وذلك بعد اكتشاف امتلاكه منزلا فخما فى هافانا منحه إياه الزعيم الكوبى، فيدل كاسترو.


وقال المحامى ماوريسيو داليساندرو، إن إرث مارادونا يشمل منزلاً فى هافانا فيه أشياء لنجم كرة القدم، مضيفا إن نجل فيدل كاسترو اتصل بمحامى مارادونا، ماتياس مورلا، “لتذكيره بأن فيدل منحه المنزل”، وأقام فى مركز “لا براديرا” الصحى، حيث عاش الفتى الذهبى.


قال المحامى أخبره أن يتذكر أنه توجد عشرات الأشياء فى علية ذلك المنزل”، مشددا على أن الأشياء التى تخص مارادونا الموجودة هناك “محفوظة” بل ومن الممكن أن تكفى “لإنشاء متحف”.


وكانت وفاة أعظم لاعب كرة قدم فى كل العصور صدم، الحدث الذى لم يتوقعه أحد والذى، بلا هوادة، غمر كل ركن بتكريم مارادونا، بهذه الطريقة، بعد 65 يومًا من المحاولة الأولى للأندية، لتحقق الحلم من تسمية الشارع الذى ولد فيه مارداونا باسمه، فى عدة أقسام من شارع ريو دى جانيرو، حيث يقع المستشفى بين المناطق العامة دى أجودوس “إيفيتا”، سيتم تغيير اسم المكان الذى ولدت فيه الأسطورة فى 30 أكتوبر 1960 إلى دييجو إيه مارادونا.


وفقًا للمعلومات التى تمكنت انفوباى الأرجنتينية من الوصول إليها، على الرغم من التخطيط للمشروع لتعديل التصميم بالكامل، سيتم تعديل 12 كتلة من إجمالى 35.


فى بلدة ضواحى بوينس آيرس الجنوبية، بدأ بالفعل رسم بعض الملصقات وسيحدث التغيير فى الأيام القليلة المقبلة. فى تلك المنطقة نفسها، قبل أيام، تم عرض المسيرات لإعطاء دفعة للإجراء. كان القرار واضحًا فى الجو. لكن الطريق إلى تحقيق ذلك لم يكن سهلًا.

[ad_2]

المصدر : بوابة الاقباط نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى