صحة

مصر في مرحلة استقرار وبائي و وارد حدوث موجة ثالثة

مصر في مرحلة استقرار وبائي و وارد حدوث موجة ثالثة

مصر في مرحلة استقرار وبائي

مصر في مرحلة استقرار وبائي من انتشار فيروس كورونا هي جمله قام بالتصريح بها، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد التابعة لوزارة الصحة الدكتور حسام حسني، وقال اننا تمكنا من الحد و السيطرة علي الموجه الثانية والوصول لمرحلة استقرار وبائي.

التحذير من الدخول في موجه ثالثة من فيروس كورونا

قام الدكتور حسام حسني من التنبيه الشديد، علي امكانية حدوث موجه ثالثة خلال الفترة القادمة، اذا ما التزم الجميع بالإجراءات الوقائية، واهمالهم للوضع الراهن، وعدم الالتزام بالتباعد بينهم لتقليل حالات الاصابة، وقال حسني ان الوصول لمرحلة استقرار وبائي، يقوم الجميع بعدها بالتراخي، واهمال الإجراءات الوقائية الاحترازية للحد من انتشار الفيروس.

استقرار وبائي
استقرار وبائي

اجراء تحديث البروتوكول العلاجي لفيروس كورونا

قال مسؤول بوزارة الصحة، ان اخر تحديث لبروتكول العلاج كان في نوفمبر الماضي، واسفر عنه الارتفاع في نسبة شفاء المصابين بفيروس كورونا، وانهم حاليا يقومون بعقد اجتماعات مستمرة، من اجل تحديث البروتكول العلاجي، وحصولهم علي افضل العلاجات واعلي نسب للشفاء، مشدداً علي ان احد عوامل النجاح والقضاء علي الفيروس هو الالتزام بالإجراءات الوقائية، خاصة مع وجود لقاح مضاد لفيروس كورونا، وقال انهم يعملون علي تصنيع لقاح مصري ضد كورونا، تحت دراسات وتحاليل، ويتم اجراء تجارب المرحلة الثانية علية، موضحاً عدم البدء بمرحلة التجارب السريرية.

البروتكول العلاجي الحديث
البروتكول العلاجي الحديث

اتباع تعليمات وزيرة الصحة فيما يخص تطبيق بروتكول العلاج

وقال محمد عبد الفتاح رئيس الإدارة المركزية لشؤون الطب الوقائي في وزارة الصحة المصرية، انهم يقوموا بصورة دورية التعامل مع الحالات ببروتوكول العلاج، والأمر قيد المراجعة المستمرة حسب، تعليمات وزيرة الصحة.

محاولة الحد من انتشار الاصابة بفيروس كورونا

أكد مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة الدكتور محمد عوض تاج الدين، عن طريق محادثة تلفزيونية، أن مصر قامت بتخطي ذروة الموجه الثانية من انتشار فيروس كورونا، وتم الوصول لمرحلة استقرار وبائي، ولكن لا تزال هناك إصابات جديدة، ونوه الي ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية وتطبيقها، منعاً لتوسع انتشار الاصابات والدخول في موجة ثالثة من الفيروس،

وقال في نصه ان “تذبذب أعداد الإصابات سواء بالزيادة أو النقصان لا يقلق، وأمر طبيعي طالما أنه في نطاق الأعداد البسيطة”.

كما صرح دكتور محمد عبد الفتاح، الي ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية، والالتزام بالتباعد وارتداء الكمامة، وعدم الازدحام بين الناس، مع تواجد لقاح مضاد للفيروس، وقال ان هذا يساعد علي الحد من انتشار الاصابة بفيروس كورونا، وعدم الدخول في موجه ثالثه.

معلومات عن لقاح سينوفارم و أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا

أطلقت وزارة الصحة المصرية، موقع إلكتروني لتلقي طلبات الحصول على لقاح كورونا من الفئات المستحقة، من خلال الرابط من هنا.

تقوم اللجان العلمية بمتابعة نتائج التطعيم، وتبين أن غالبية من حصلوا على اللقاح لم يتعرضوا لأي آثار جانبية واضحة، هناك فقط من يشعر بالألم مكان الحقن، أو وجود احمرار أو أوجاع خفيفة بالجسم، وقال أن هناك حالة أو حالتين تمت اصابتهم بفيروس كورونا بعد يومين من حصولهما على اللقاح، و أن هذه الإصابة ليست بسبب الحصول على اللقاح، لأن هناك فترة حضانة ما بين الإصابة وظهور المرض، وقال أن اللقاح يبدأ فاعليته بعد أسبوعين من تلقي الجرعة الأولى، وبالتالي كان الأشخاص الحاصلين على اللقاح سيصابو بكورونا، لكن صادف حدوث توافق بين ظهور الأعراض وحصولهم على التطعيم.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى