اقتصاد وبورصة

مبالغة الرعاة فى تكلفة هيكلة الشركات يعيد تطوير «نايلكس» لنقطة الصفر

حالة من الاستياء والغضب تسود بعض شركات بورصة النيل «نايلكس» بسبب مغالاة عدد من شركات الرعاة فى تكلفة هيكلة هذه الشركات.

أكدت الشركات أن بعض الرعاة يفرضون مبالغ باهظة مقابل الرعاية والهيكلة، التى تتضمن تقديم الاستشارات والنصح والدعم ومعاونة الشركة فى كيفية الالتزام بقواعد ومعايير القيد ومتطلبات الإفصاح للمحافظة على استمرار قيد الشركة فى البورصة، وتعريف الشركة بالالتزامات المقررة

عليها، وتدريب العاملين لدى الشركة والمساهمين، مع تقديم الاستشارات والدعم والمعاونة فى تنفيذها وتشمل الهيكلة المالية والاستثمارية والتشغيلية والإدارية والبشرية والتسويقية والفنية.

قالت الشركات إن المبالغة فى التكلفة المفروضة من جانب بعض الرعاة مخالفة لما تم الاتفاق عليه من اجتماعات، حيث طلب بعض الرعاة أكثر من 1.8 مليون

جنيه، وهو ما يعد ضربًا من الخيال بحسب وصف المتضررين، بالإضافة إلى أن ذلك يهدد خطة تطوير بورصة النيل، وتعيدها إلى نقطة الصفر.

وأضافت الشركات المتضررة أن التكلفة المتفق عليها فى حدود إمكانيات الشركات، وليس بهذه الصورة المبالغ فيها.

كانت البورصة قد أشارت إلى أنه تم الاتفاق مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية بتحمل جزء يصل إلى 70% من تكلفة هيكلة الشركات المقيدة.

ويبلغ عدد الرعاة المقيدين 22 شركة، بعد شطب 10 شركات غير الملتزمة بقواعد العمل.




رابط المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى