رياضة

ليفربول يخسر من ويستهام ويخسر المركز الثالث له

أنتهى منذ قليل الشوط الثاني من مباراة فريق ويستهام يونايتد أمام نظيره ليفربول في إطار منافسات الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم موسم 2021/2022 على ملعب لندن الأولمبي.

و بعد الفوز أصبح فريق ويستهام اللندني في المركز الثالث برصيد 23 نقطة بعد خوض 11 مباريات، بينما ليفربول أصبح في المركز الرابع برصيد 22 نقطة بعد لعب 10 مباريات.

وتقدم فريق المطارق على نظيره ليفربول بهدف الدقيقة الثالثة، وجاء الهدف عن طريق ركلة ركنية لعبها فورنالز لاعب ويستهام، ليسجلها البرازيلي أليسون بيكر ليفربول في مرماه، ويواصل الريدز ليفربول محاولاته من أجل إدراك هدف التعادل، قبل نهاية الشوط الأول من أجل احياء المباراة.

وأضاع لاعبي ليفربول العديد من الفرص الخطرة مما جعل فريق ويستهام متوفق بالأداء والنتيجة حتى الآن مع وجود العديد من الهجمات المرتدة للفريق.

وضغط ليفربول بكامل خطوطه وسنحت للفريق هجمة تصدى لها حارس الفريق فابينسكي، وتوغل صلاح من الجهة اليمنى ليسدد على يسار الحارس لتخرج بجانب المرمى، وقبل نهاية الشوط الأول نجح المدافع المتألق تريند ألكسندر أرنولد من إدراك التعادل لتعود المباراة إلى نقطة الانطلاق.

في الشوط الثاني لعب ليفربول من أجل الفوز في ظل تراجع ويستهام للدفاع، ولعبت أجنحة الفريق الكثير من العرضيات دون نجاح بسبب طول قامة لعبي المطارق، وتألق حارس الفريق في تصدي لهجمة خطيرة لساديو ماني، فيما حاول صاحب الأرض تضييق المساحات واستغلال ضعف ليفربول.

ونجح الفريق في تسجيل هدف التقدم من هجمة مرتدة عن طريق فورناليس بعد أسيست من الجزائري سعيد بن رحمة في الدقيقة 67، وعاد ليفربول لضغط من جديد دون فائدة وضاقت المساحات على صلاح وساديو ماني.

وسنحت فرصة لويستهام وتصدى لها أليسون لتذهب لركلة جانبية مما ساعد الفريق في إحراز الهدف الثالث في ظل الخطأ المتكرر من الحارس أليسون بيكر، ودخل لاعب ليفربول البلجيكي أوريجي لتدعيم خط هجوم الفريق، وبعد دخوله بدقائق نجح في تقليص الفارق في الدقيقة 83، وأضاع ساديو ماني هدف التعادل في أخر دقيقة من اللقاء لينتهي اللقاء بفوز ويستهام بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى