أخبار عالمية

قلق تسبب فيه رئيس وزراء بريطانيا بعد تصريحاته عن الإسكندرية

قال بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا في كلمة أمام قمة المناخ “كوب 26” التي نظمتها مدينة جلاسكو الاسكتلندية 4 درجات حرارة إضافية يجعلنا نقول وداعًا لمدن بأكملها ميامي، الإسكندرية، شنغهاي، كلهم ​​سيضيعون تحت موجات البحر في التغييرات المناخية القادمة.

قلق تسبب فيه رئيس وزراء بريطانيا بعد تصريحاته عن الإسكندرية

كما أضاف رئيس وزراء بريطانيا: “كلما فشلنا في أخذ التدابير المناسبة ساء الوضع وكان علينا دفع الثمن، إن الإنسانية استهلكت وقتها وحان الوقت للتصدي للتغير المناخي.”

هذا وقد علق اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية على تحذير رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون من اختفاء الإسكندرية ومن تعرض المدينة لسيول غزيرة وفيضانات منذ عام 2015، وذلك خلال مداخلة هاتفية له مع الإعلامي أحمد موسى في برنامجه على مسئوليتي على قناة صدى البلد.

وقال محمد الشريف: “الدولة تعمل جاهدة لوضع حواجز أسمنتية لحماية الشواطئ في العديد من المناطق كمنطقة القلعة، والمناطق التي تشهد زيادة في ارتفاع منسوب المياه ومخاطر، كما وجّه الرئيس عبد الفتاح السيسي بصرف 1.3 مليار جنيه لمنظومة الصرف الصحي في الإسكندرية، وكذلك توجيهات دولة رئيس الوزراء، ببدء وزارة الإسكان في العمل على تعديلات الصرف الصحي لمواجهة الأمطار والنوات والمياه الزائدة.”

رئيس وزراء بريطانيا
رئيس وزراء بريطانيا

تحذيرات في قمة المناخ حول احتمالية غرق الكثير من المدن

وفي قمة المناخ المقامة حاليًا في اسكتلندا، أطلق جونسون تحذيرًا صادمًا للكثير من المواطنين حول العالم حول إمكانية غرق بعض المدن ومن بينهم محافظة الإسكندرية وميامي وشنغهاي وذلك بفعل التغير المناخي سريع الوتيرة الذي  يحدث للمناخ العام في العالم أجمع.

تأتي قمة كوب 26 التي افتُتحت الأحد الماضي وتستمر حتى 12 نوفمبر بعد 6 سنوات من توقيع ما يقرب من 200 دولة على اتفاقية باريس التاريخية لمنع درجات الحرارة العالمية من الارتفاع إلى درجتين مئويتين فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية ومواصلة الجهود لإنهاء درجات الحرارة العالمية بحوالي 1.5 درجة مئوية.

اقرأ أيضًا: بسبب تسارع وتيرة التغير المناخي.. أبرز الفيضانات التي ستهدد العالم خلال الـ100 عام القادمين

كما يمكنك متابعة كل ما هو جديد عبر صفحتنا على الفيس بوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى