اخبار الكويت

رئيس الوزراء خلال لقائه رؤساء تحرير | جريدة الأنباء

[ad_1]

  • مكافحة الفساد تمثل أولوية للحكومة والتوجيهات السامية بضرورة استكمال كل المتطلبات للقضاء عليه
  • الحكومة قدمت 87 بلاغاً يختص بالاعتداء على المال العام إلى «نزاهة» 44 منها أحالتها الهيئة إلى النيابة

 

أكد سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد اعتزازه الكبير بثقة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد بتعيينه رئيسا لمجلس الوزراء وتكليفه بتشكيل الحكومة.

وأوضح الخالد خلال لقائه رؤساء تحرير الصحف المحلية «أننا نواجه خللا في الاقتصاد قبل ظروف أزمة «كورونا» ولدينا في المقابل ملاءة مالية ممتازة وفي حال استمرار هذا الخلل دون إصلاح وإعادة هيكلة للاقتصاد الكويتي فسيؤثر على هذه الملاءة المالية».

وشدد على «أننا بدأنا الإصلاح في البيت الحكومي وسنستمر في هذا النهج لإكمال ما هو مطلوب والانتقال إلى خطوات أخرى في طريق الإصلاح الاقتصادي»، مؤكدا سموه أن «مكافحة الفساد تمثل أولوية للحكومة وعندما كلفت برئاسة الوزراء كان التوجيه المباشر من صاحب السمو بضرورة استكمال كافة المتطلبات للقضاء على الفساد».

وفي هذا الإطار أكد رئيس الوزراء أن “أولوياتنا مواصلة مكافحة الفساد والتعدي على المال العام ولقد قام وزير العدل مع الجهات المختصة بوضع دليل إرشادي يلتزم الجميع فيه لاستيفاء صحة الإجراءات وسلامة البلاغ المقدم قبل إحالته إلى “نزاهة” والنيابة”

 وكشف الخالد أن الحكومة قدمت 87 بلاغا يختص بالاعتداء على المال العام إلى «نزاهة».. 44 من هذه البلاغات أحالتها هيئة نزاهة إلى النيابة، كما أن الحكومة أحالت 122 قضية اعتداء على المال لدى النيابة، إضافة الى 1691 قضية تعديات على أملاك الدولة و282 قضية تجارة إقامات.

وتابع رئيس الوزراء: أتطلع لعقد لقاءات مع أعضاء مجلس الأمة لمناقشة تشكيل الحكومة الجديدة وبرنامج عملها والعديد من القوانين.

أما فيما يتعلق بملف التعليم، فأكد سمو رئيس الوزراء يؤكد على ضرورة التحرك بإجراءات جادة لانقاذ التعليم ومعالجة الخلل الذي نعاني منه.

ثم تطرق سموه إلى مسألة لقاح كورونا قائلا: «لن نقبل أن نتعامل مع لقاح غير معتمد وغير آمن.. وأؤكد قدرة وزارة الصحة في الوقت الحالي على إعطاء اللقاح لعشرة آلاف شخص في اليوم».

وأضاف: بدأنا حملة التطعيم بلقاح فايزر وهناك طلب بأعداد كبيرة للقاح البريطاني المعتمد المتوقع استلامه بالإضافة إلى لقاحات من شركات أخرى حتى نضمن حصول من يرغب من المواطنين والمقيمين على اللقاح، مشيرا إلى بدء الحكومة حملة التطعيم عبر برنامج زمني وجدول معد ووصلنا إلى 35 ألف مواطن ومقيم تلقوا هذا اللقاح حتى الآن.

وأوضح الخالد أن الكويت أول من بادرت عبر دورها في منظومة المجتمع الدولي بأن يكون اللقاح متاحا للجميع، مشيرا إلى أن المجتمع الدولي ارتأى رفع شعار «اللقاح للجميع» بحيث تكون هناك شراكة دولية في عملية توفير اللقاح لكل البشرية.

وتطرق سمو رئيس الوزراء إلى الكوادر الطبية قائلا: نشد من أزر الكوادر الطبية التي واجهت أزمة «كورونا» بكل كفاءة واقتدار، مضيفا: مسؤوليتنا هي دعمهم والوقوف معهم وقد قلت لهم أنا أمامكم في تحمل المسؤولية وتقديم كل الدعم لأداء مهامكم.



[ad_2]

المصدر : بوابة الاقباط نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى