أخبار عالمية

رئيس الوزراء الكندى ينتقد سياسيين تجاهلوا تعليمات الصحة العامة


انتقد رئيس الوزراء الكندي، جستن ترودو، اليوم الثلاثاء، السياسيين الذين تجاهلوا تعليمات الصحة العامة وسافروا خارج البلاد لقضاء العطلات خلال إجازة أعياد الميلاد.

وتجاهل عدد من السياسيين هذه الإجراءات وسافروا خلال عطلة الأعياد في رحلات غير ضرورية إلى وجهات مختلفة خارج البلاد.

وفي حديثه اليوم للمرة الأولى منذ ورود تقارير تفيد بأن ما يصل إلى 12 سياسيا من جميع الأحزاب قضوا إجازاتهم في الخارج في أجواء مشمسة على الرغم من نصائح الصحة العامة، أشار ترودو إلى أن “العديد من الكنديين” ضحوا واتبعوا القواعد – لكن “الأشخاص الذين كان ينبغي أن يتحلوا بوعي أكبر، تجاهلوا ذلك”، بما في ذلك عضوين من حزبه الليبرالي.

وقال ترودو للصحفيين إنه “من المؤسف أن نرى عددا من السياسيين لا يعملون بنصائحهم الخاصة”، معربا عن “شعوره بالإحباط” من النائبين الليبراليين، اللذين فقدا مسؤولياتهما البرلمانية واللجان نتيجة لذلك.

وأضاف ترودو أنه يشارك الكنديين “نفاد صبرهم” إزاء بطء طرح التطعيمات في العديد من المقاطعات، قائلا إنه سيرفع هذه الشكوى مع رؤساء الوزراء في مكالمة هذا الأسبوع. 

وأردف زعيم الحزب الليبرالي الحاكم: “لقد حان الوقت مع حلول العام الجديد… علينا حقًا تقديم هذه اللقاحات للكنديين”، لكنه أضاف أنه يعتقد أن البلاد لا تزال على المسار الصحيح للحصول على لقاحات كافية لتلقيح كل كندي بحلول شهر سبتمبر.


المصدر : بوابة الاقباط نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى