الاحتفال بذكرى نياحة ملاخى النبى آخر أنبياء العهد القديم .. التفاصيل

كتبت ماريان عزيز

تحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الأحد، بذكرى نياحة ملاخى النبى آخر أنبياء العهد القديم.

 

العودة من السبي
وقال كتاب التاريخ الكنسي، المعروف بـ”السنكسار”، إن في مثل هذا اليوم تنيح النبي العظيم ملاخي أحد الأثنى عشر نبيا الصغار وقد تنبأ عن عودة الشعب من السبي إلى أورشليم وبكت بني إسرائيل على عصيانهم للرب ومخالفتهم لنواميسه ووبخهم على تقدمه الضحايا المرذولة وتنبأ عن دخول الأمم عندما قال : ” من مشارق الشمس إلى مغربها اسمي عظيم بين الأمم وفي كل مكان يقرب لاسمي بخور وتقدمه طاهرة لأن اسمي عظيم بين الأمم “.

نبي العشور
وأضاف: ” كما أظهر لهم عدم إيفائهم العشور والبكور بقوله ” هاتوا جميع العشور إلى الخزانة ليكون في بيتي طعام وجربوني بهذا قال رب الجنود ان كنت لا أفتح لكم كوي السموات وأفيض عليكم بركة حتى لا توسع وانتهر من أجلكم الآكل فلا يفسد لكم ثمر الأرض ولا يعقر لكم الكرم في الحقل قال رب الجنود .

علاقته بيوحنا المعمدان
وتابع: “وتنبأ عن مجيء يوحنا المعمدان أمام السيد مخلص العالم بقوله ” هأنذا أرسل ملاكي فيهيئ الطريق أمامي ويأتي بغتة إلى هيكله السيد الذي تطلبونه وملاك العهد الذي تسرون به هوذا يأتي قال رب الجنود “، وعن مجيء ايليا أمامه عند انقضاء العالم بقوله : ” هاأنذا أرسل إليكم ايليا النبي قبل مجيء يوم الرب اليوم العظيم والمخوف فيرد قلب الآباء علي الأبناء وقلب الأبناء على آبائهم لئلا آتي وأضرب الأرض بلعن “، ولما أرضي الله بسيرته الصالحة وأكمل أيامه بسلام أنتقل إلى الرب.

وتستعد لكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، للاحتفال برأس السنة القبطية عيد النيروز.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى