اخبار السعودية

جورج قرداحي في مهب الريح بعد تصريحاته ومطالبة بتقديم استقالته

صرّح الإعلامي ووزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي بعض التصريحات المسيئة للمملكة العربية السعودية حيث اتهم وزير الإعلام اللبناني المملكة والإمارات العربية السعودية أنهم من أسباب الحروب المقامة في دولة اليمن وأنهم يشاركون في الاعتداء على الدولة وشعبها.

جورج قرداحي في مهب الريح بعد تصريحاته ومطالبة بتقديم استقالته

هذا وقد قال جورج قرداحي على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “أنا لم أخطئ في حق أحد. فلماذا أعتذر وأنا كنت واضحًا في كلامي ولم أتهجم على أحد؟ وعندما سألوني عن مواقفي في إحدى المقابلات، قلت أنا ضد الحرب العبثية وضد أي حرب بين الإخوة العرب والحرب في اليمن أصبحت عبثية والكثير من الإخوان في الخليج يعتبرونها كذلك، فهذه الحرب مكلفة ماديًا واقتصاديًا وبشريًا، ولم أقل إنني مع الحوثيين أو مع السعوديين أو ضدهم.”

هذا وقد قال الإعلامي السعودي عبد الجليل السعيد أن ابنة وزير الإعلام اللبناني مازالت حتى الآن تعمل في مجموعة قنوات MBC، حيث كتب على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “ابنة جورج قرداحي باتريسيا تعمل في قناة mbc حتى الآن، ولها منصب رفيع في mbc Academy، وأطال بطرد ابنة قرداحي من القناة العائدة للسعوديين، على خلفية تصريحات والدها حول حرب اليمن المسيئة للسعودية.”

جورج قرداحي
جورج قرداحي

السعودية تعلن الحرب على وزير الإعلام اللبناني وتسحب سفيرها

يشار إلى أن المملكة العربية السعودية استدعت سفيرها في بيروت ومنحت السفير اللبناني في الرياض 48 ساعة لمغادرة البلاد في سياق تصريحات وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي بشأن الحرب في اليمن التي اعتبرت “مسيئة” لكل من السعودية والإمارات.

وجاء في بيان المملكة: “قررت المملكة وقف دخول كافة الواردات اللبنانية إلى أراضيها، حيث إن القرارات تأتي بسبب التصريحات المسيئة للمملكة الصادرة من قبل وزير الإعلام اللبناني، وذلك لأنها تمثل حلقة جديدة من المواقف المستهجنة والمرفوضة الصادرة عن مسؤولين لبنانيين تجاه المملكة وسياساتها فضلاً عمّا تتضمنه التصريحات من افتراءات وقلب للحقائق وتزييفها.”

اقرأ أيضًا: الدول العربية تتضامن مع السعودية بعد تصريحات جورج قرداحي المسيئة

كما يمكنك متابعة كل ما هو جديد عبر صفحتنا على الفيس بوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى