أخبار عالمية

جريدة اسرائيلية: حماس تحاول ضرب منطقة غاز فى حقل تمار

جريدة اسرائيلية..تايمز أوف إسرائيل

ذكرت جريدة “تايمز أوف إسرائيل” العبرية، أن حركة الحزب الفلسطينية “حماس”، تحاول إصابة منطقة الغاز في حقل تمار بالداخل المحتل بالصواريخ.

وقالت الجريدة إنه خلال الأسبوع الماضي، أطلقت حركة حماس العشرات من الصواريخ باتجاه منصة تمار للغاز الطبيعي الإسرائيلية، والتي تم تفريغها من الوقود وتم إيقافها مؤقتًا في بداية التصعيد.

وأضافت أنه لم يقترب أي من هذه الصواريخ من ضرب المنصة، المحمية ببطارية القبة الحديدية المضادة للصواريخ المحمولة على متن السفن وأنظمة دفاعية أخرى. نظرًا لأن الصواريخ التي يتم إنتاجها في القطاع ليست ذخائر دقيقة التوجيه، فمن المستبعد جدًا أن تضرب المنصة على الإطلاق، وهو هدف صغير للغاية ليتم ضربه من الساحل.

وتابعت أنه يمكن للمركبات الجوية غير المأهولة التي تحمل متفجرات، مثل تلك التي أسقطتها طائرة مقاتلة من طراز F-16 فوق البحر الأسبوع الماضي، استهداف الحفارة بشكل أكثر فاعلية، مما يتطلب دفاعات جوية كبيرة لبحرية الاحتلال الإسرائيلي.

وواصلت الصحيفة أنه بشكل عام، نجحت بحرية الاحتلال الإسرائيلي في منع جميع محاولات حماس لاستخدام قدراتها البحرية ضد أهداف إسرائيلية في البحر وعلى الشاطئ.

وزعمت الصحيفة أن جيش الاحتلال الإسرائيلي دمر معظم البنى التحتية البحرية وأسلحة الحركة خلال الأسبوع الماضي، بما في ذلك عدد من الغواصات المستقلة التي طورتها حماس في السنوات الأخيرة، كل منها قادرة على حمل 30 كيلوجرامًا (66 رطلاً) من المتفجرات وتوجيهها بواسطة نظام تحديد المواقع العالمي (GPS). على الرغم من أن جيش الاحتلال يعتقد أن المزيد من الأسلحة ربما لا تزال في حوزة حماس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى