محافظات

تفاصيل أول بلاغين ضد مدعي الإصابة بالسرطان في كفرالشيخ


11:37 م


الإثنين 11 يناير 2021

كفرالشيخ – إسلام عمار:

ألقت مباحث مركز شرطة دسوق في كفرالشيخ، اليوم الإثنين، القبض على الشاب المتهم بادعاء إصابته بمرض السرطان، من أجل جمع تبرعات من المواطنين من خلال إيهامهم بمرضه.

كان العقيد أحمد سكران، رئيس فرع البحث الجنائي بغرب كفرالشيخ، تلقى بلاغين من حنان محمد العزب – 54 عامًا – موظفة بالتضامن الاجتماعي، وهند أسامة عجور – 35 عامًا – أخصائية تخاطب، تقيمان بمدينة دسوق، ضد “محمد محمد سعد قمصان – 20 عامًا”، يتهمانه بإيهامهما بادعاء مرض السرطان، تسهيلاً له من أجل معه تبرعات مالية بخصوص ذلك.

أكدت المبلغة الأولى حنان محمد العزب في بلاغها أنها مريضة سرطان، ومنذ 4 سنوات، فوجئت بالمشكو في حقه، يطلب الانضمام لهم كونهم مجموعة يطلقون على أنفسهم “محاربي السرطان”، والجميع تعاطف معه على أساس إنه يحمل المرض، وأصبح يحصل على جميع الأستفادات الخاصة بمرضى السرطان.

وقالت في البلاغ إنه مع مرور الأيام جرى مطالبته بأوراق طبية خاصة بمرضه من أجل إنجاز بعض الأمور الخاصة بجميع مرضى السرطان، ولم يلتزم بتقديمها، وكلما يطالبونه بنفس المطالب، يتنصل من تقديمها، وأوهمهم بأن يتلقى العلاج في مستشفى 5757 لعلاج مرضى السرطان.

وكشفت في البلاغ أنه بعد تملكهم الشكوك منه، بحثوا في مستشفى 5757 عن مريض يتلقى فيه العلاج باسمه، تبين لهم عدم وجود شخص يحمل ذلك الأسم من بين المرضى الذين يتلقون العلاج فيه، ونفس الأمر أبلغتهم إحدى السيدات بأن هناك شابا يحمل اسم محمد قمصان استغل صورة ابنها مريض السرطان، ونشرها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ليوهم الجميع أنه يتلقى العلاج في المستشفى المذكور، وفوجئوا بعدها بحذفها.

أما صاحبة البلاغ الثاني هند أسامة عجور، فاتهمته في بلاغها أنه رصدت على صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تدوينات خاصة بمجموعة محاربي مرض السرطان، تتضمن إدعاءات الشاب المذكور، مواجهته بها فنفاها، وعلى إثر ذلك طلبت منه أوراق ومستندات طبية تثبت صحة مرضه.

وأكدت عجور في بلاغها ضد مدعي إصابته بالسرطان، أنها طالبته عدة مرات بعرض مستندات وتقارير طبية بخصوص حقيقة، فادعى لها أنه مريض بالإيدز، وليس مريض بالسرطان، واحتدم النقاش بينهما إلى خلافات وعلى إثرها وجه لها ألفاظًا تخدش الحياء.

وكانت مباحث مركز شرطة دسوق، استدعت الشاب المذكور لمناقشته حول مقطع الفيديو الذي نشره على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ينفي فيه ما جرى تدوينه ضده من مجموعة محاربي مرض السرطان، فيما تقدم سيدتين ببلاغ ضده يتهمانه بانتحاله صفة مريض سرطان، ونشر أخبار كاذبة حول إصابته بالمرض.

ويذكر أن مجموعة من مرضى السرطان يطلقون على أنفسهم “محاربي السرطان”، دونوا عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بأن الشاب المذكور والذي يعد أشهر تريند في مصر حاليا بعبارة “قمصان أقوى من السرطان”، يدعي مرض السرطان، من أجل استعطاف المواطنين لجمع تبرعات مالية منهم، ما دعاه إلى تصويره مقطع فيديو، وبجانبه والدته، ونشره على صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ينفي فيه ذلك.​


رابط المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى