تعرف على أحدث إصدارات مجلة الكرازة

كتبت ماريان عزيز

يتميز غلاف العدد الحديث من مجلة الكرازة، والصادر هذا الأسبوع، بأيقونة قبطية للقديسة العذراء مريم وهي تحمل الطفل يسوع على ذراعيها، بالإضافة إلى نص لحن “اطاي بارثينوس” والذى يقال فى أعيادها وتمجيدها وذلك بمناسبة قرب صوم تذكار إعلان إصعاد جسدها الطاهر إلى السماء.

وجاءت افتتاحية العدد بقلم قداسة البابا تواضروس الثانى تحت عنوان “مختارات حلو الكلام” لتحوي مجموعة منتقاة من روائع الحكم والأمثال والأقوال المأثورة فى شتى مناحي الحياة.

أما عن المقالات فواصل نيافة الأنبا بسادة دراسته فى سفر التكوين بعنوان “اليوم الخامس للخليقة.. خلقة الزحافات والتنانين”.

بينما تناول نيافة الأنبا متاؤس سيرة ومسيرة “الشهيد بوليكاربوس أسقف سميرنا” بمقاله الذى حمل ذات الاسم.

وتحت عنوان “أيقونة التجلي” تأمل نيافة الأنبا مارتيروس في رموز تلك الأيقونة بحسب ما جاء في (مر ٩: ٢-٣).

من جهة أخرى استكمل نيافة الأنبا فيلوباتير حديثه حول قوانين الآباء الرسل تحت عنوان “الإكليروس”؛ بالإضافة إلى العديد من المقالات والموضوعات الهامة والهادفة لكوكبة من الآباء الكهنة والخدام المتخصصين.

يذكر أن مجلة الكرازة، مجلة نصف شهرية تصدر عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

في سياق متصل تستعد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، يوم السبت 7 أغسطس المقبل، لبدء صوم السيدة العذراء مريم، التي تحمل مكانة كبيرة لدى جميع المصريين على حد سواء.

ويستمر الصوم على مدار 15 يومًا متتاليًا، على أن يختتم الصوم بقداس العيد يوم الأحد 22 من نفس ذات الشهر، بجميع الكنائس التي تحمل اسم العذراء بالمحافظات المصرية.

وتبدأ الكنيسة الكاثوليكية بمصر صوم السيدة العذراء مريم مطلع أغسطس المقبل، وتستمر على مدار 15 يوماً تنتهي بصلوات القداسات منتصف الشهر ذاته.

كما أعلنت الأديرة والكنائس القبطية الأرثوذكسية التي تحمل اسم السيدة العذراء مريم استعدادتها، للاحتفال السنوي بصومها ، حيث أعلن دير درنكة والسيدة العذراء مريم بياض ببني سويف استعدادتهم لاستقبال الزوار الأقباط خلال فترة الصوم ولكن مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى