أخبار عاجلة

تعجب واستنكار من إصابة طبيب الحوامدية بكورونا

تعجب واستنكار من إصابة طبيب الحوامدية بكورونا

تعجب واستنكار من إصابة طبيب الحوامدية بكورونا وذلك بعد أن تلقى اللقاح الخاص بالقضاء على فيروس كورونا مما جعل هناك حالة من التعجب والاستغراب بين المواطنين حول إصابته بعد تلقيه اللقاح.

وزارة الصحة والسكان أكدت على إمكانية إصابة الفرد بفيروس كورونا على الرغم من أنه قد تلقى اللقاح، وذلك لأن هذا اللقاح يتكون من جرعتين وبين الجرعتين مدة تصل إلى واحد وعشرين يومًا، وقد يصاب الفرد بالفيروس قبل تلقيه الجرعة.

تعجب واستنكار من إصابة طبيب الحوامدية بكورونا

إصابة طبيب الحوامدية بفيروس كورونا

أوضحت لجنة عليا تم إنشائها من قبل وزارة الصحة لمواجهة فيروس كورونا، والقضاء على هذا الفيروس اللعين أن اللقاح الذي يتم أخذه يحتاج إلى فترة تصل إلى ثلاث أسابيع؛ لكي يتمكن من تكوين أجسام مضادة لهذا الفيروس، وأن الفرد الذي يحصل على الجرعتين من اللقاح كاملتين قد يتم إصابته بالفيروس، وهذا اللقاح لا يحمي من الإصابة بالكورونا بنسبة مائة%.

نائب مدير مستشفى الحوامدية وإصابته بفيروس كورونا

أوضح نائب مدير مستشفى الحوامدية الدكتور مصطفى عبد الواحد أنه قد أصيب بالفيروس إثر تلقيه اللقاح الصيني، وقد أكد في تصريحات صحفية له أنه قد قام بتلقي اللقاح الخاص بالفيروس مع الأطباء الآخرين منذ شهر يناير الماضي، ولكنه قد أصيب بالفيروس وظهرت عليه أعراض واضحة تمامًا في نهاية الشهر، وذلك ما جعله يقوم بعمل مسحة معملية.

إصابة صيدلي في مستشفى الحوامدية بفيروس كورونا

حيث أكد الصيدلي في مستشفى الحوامدية أنه قد أصيب بفيروس كورونا، وذلك أدى إلى قيامه بالعزل الصحي لنفسه لفترة تصل إلى أسبوعين في المنزل، وذلك لحين تحول مسحته من الإيجابية إلى السلبية، وقد أوضح أنه قد أصيب بعد تلقيه اللقاح.

أوضح عبد الواحد الطبيب المصاب بفيروس كورونا أنه لا يستطيع الحصول على الجرعة الثانية من اللقاح إلا بعد مرور ثلاثة أشهر، ونجد أن الجرعة الثانية للفيروس يتم الحصول عليها بعد مرور 21 يوم من الجرعة الأولى، ولن يمكنه الحصول عليها قبل المدة المحددة بأي شكل، وذلك وفقًا للبروتوكول الطبيعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى