حوادث

تشريح جثة عامل في الشرقية

تشريح جثة عامل في الشرقية

تشريح جثة عامل في الشرقية لوفاته في ظروف غامضة لم يتم التعرف على سبب وفاته وطريقة وفاته، حيث نجد أن مستشفى الحسينية المركزي في محافظة الشرقية قد استقبلت حالة هذا العامل المتوفي.

العامل المتوفي في ظروف غامضة  عمره صغير وهو في العقد الثالث، وقد أوضح التشريح المبدئي للجثة أنه تناول مادة مجهولة وشديدة السمية.

تشريح جثة عامل في الشرقية

أمر المستشفى بتشريح جثة العامل المتوفي

أمرت المستشفى بضرورة تشريح جثة العامل المتوفي؛ لأن وفاته كانت في ظروف غامضة، وقد تم إصدار قرار مشرحة المستشفى بناء على نيابة الحسينية العامة، وذلك بإشراف المستشار حلمي عطا الله، و محمد جاد.

اللواء إبراهيم عبد الغفار يتلقى إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف بشأن ورود إشارة إلى المستشفى توضح أن العامل أحمد عبد الحميد الذي يصل عمره إلى 32 سنة قد تم العثور عليه جثة هامدة، ويعمل هذا العامل في منشأة أبو عمر، وقد تم التعرف على سبب الوفاة، وأنه تسمم نتيجة لتناول مادة مجهولة.

النيابة العامة

وكيل النائب العام محمود عبد الهادي قام بالبحث عن سبب الوفاة، وأعلن عن تشريح الجثة؛ للتعرف على سبب الوفاة، وقد اتضح له أن سبب الوفاة هو تناول مادة سامة مجهولة.

انتشار حوادث القتل

هناك كثير من حالات القتل والحوادث المنتشرة بشكل كبير في وقت ضاعت فيه كل معاني الإنسانية وتجرد القتلى من معاني الإنسانية واستباحوا قتل غيرهم، وفي وقت أقبل فيه الشباب الصغير على تناول كل ما يضر دون وعي منهم بخطورة ما يقومون بتناوله.

المادة السمية التي تم تناولها العامل وأدت إلى وفاته جعلته يلاقي حتفه سريعًا، كما نجد أن المادة التي تناولها مجهولة وغير معروفة، وبالتالي فإن طريقة تناوله إياه غير معلومة؛ لذا يجب على كل فرد أن يكون بصيرًا على نفسه وأن يراعي صحته وحياته فيما يقوم بتناوله، وألا يتناول أي شيء مضر به أو بصحته، وألا يتناول شيئًا لا يعرف هويته؛ لكي يحافظ على نفسه.

دور الحكومة في التصدي لحوادث القتل

تقوم الحكومة بدورها على أكمل وجه في التصدي لحوادث القتل المنتشرة والحد منها، ومعاقبة القاتل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى