اخبار الاقباط

بشغف كبير .. الاستعداد لتنظيم نهضة السيدة العذراء

كتبت ماريان عزيز

للمرة الأولى منذ أن شهد العالم تفشي فيروس كورونا، تستعد الكنائس المصرية المختلفة ، لتنظيم نهضة السيدة العذراء،حيث ينتظر الأقباط بشغف كبير كل عام صوم السيدة العذراء مريم، الذي يأتي في السابع من أغسطس، بعد الاحتفال بعيد الرسل مباشرة، والذي يحل في الثاني عشر من يوليو بشكل سنوي.

حتى الآن يتم الاستعداد بشكل أشبه بالطبيعي، لاسيما بعد عودة القداسات الإلهية والأنشطة الكنسية بشكل شبه طبيعي مع الالتزام الكامل بالتباعد الاجتماعي، واستخدام المطهرات وارتداء الكمامات وأقنعة الوجه.

ومن المنتظر أن النهضة ستشهد إقبالًا كبيرًا هذا العام خاصة في دير السيدة العذراء مريم بدرنكة حيث يرأس النهضات الأنبا يؤانس أسقف أسيوط، بينما يرأس الأنبا بفنتيوس احتفالات نفس النهضة في دير جبل الطير بمركز سمالوط بمحافظة المنيا.

وتبدأ الكنائس في الاستعداد للنهضة بدء من يوليو 2021، بحجز المتكلمين الذي سيقومون بإلقاء الكلمات الروحية على مسامع الشعب المشارك بالحضور في النهضات الروحية.

وكانت الكنيسة قد أصدرت قرارات مجمعية بإلغاء المظاهر الاحتفالية غير الروحية والمشابهة لاحتفالات العالم الفلكلورية من ألعاب وتوزيع للمشروبات وغيره، والاكتفاء بالقداسات الإلهية والعشيات والعظات فقط دون أي شئ آخر.

كما يبدأ مرتلي الكنائس ورؤساء الشمامسة والخوارس بالكنائس الأرثوذكسية، بمراجعة ألحان التماجيد والنهضات الروحية ولعل أبرزها ألحان إكسمارؤوت وخين إفران وسينا اتشو واذفي بانتيس وراشي ني وابيكران، لتلاوتها في أثناء الطقوس والعشيات والنهضات.

كما أعلنت بعض الكنائس أنها لن تقوم بعمل نهضات مسائية كما هو معتاد بل ستكتفي بالقداسات الإلهية فقط والبعض الأخير سيقوم بعمل النهضة عقب القداس مباشرة حيث سيقوم بعمل الزفة والتمجيد وتطييب رفات القديسين وذلك عقب انتهاء مراسم القداس الإلهي مباشرة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى