أخبار عالمية

بسبب تسارع وتيرة التغير المناخي.. أبرز الفيضانات التي ستهدد العالم خلال الـ100 عام القادمين

أبرز الفيضانات التي ستهدد العالم خلال الـ100 عام القادمين

تغيرات مناخية سريعة تشهدها ‎الأرض نتيجة ‎الطقس المتطرف والتغير المناخي ودراسات علمية بهدف التنبؤ بآثارها مستقبلاً، منها فيضانات تهدد بغرق بعض السواحل.

فأين تقع تلك المناطق المهددة بالغرق؟.

‏وفقاً لجامعة ملبورن الأسترالية، فإنه من المتوقع أن الفيضانات التي ستحدث في الـ100 عام القادمة ستتركز غالبيتها في قارتي أوروبا وآسيا.

ما قد يؤدي إلى تعرض الملايين للخطر في مناطق من ضمنها الجنوب الشرقي للصين وشمال ‎أستراليا بالإضافة إلى ‎بنغلاديش ووسط البنغال في ‎الهند.

‏وهناك مناطق أخرى هي الأكثر عرضة للخطر منها ولايتي فرجينيا وميريلاند بالولايات المتحدة وكذلك ‎المملكة المتحدة والمناطق الشمالية في فرنسا وألمانيا.

‏والخطورة لا تقتصر فقط على حدوث الفيضانات بل في عدم اتخاذ إجراءات لحماية الشواطي منها لأنها قد تسبب خسائر تقدر بأكثر من 10 تريليون دولار أمريكي.

‏خاصة وأن الفيضانات الكبرى كانت تقع مرة كل مائة عام لكن الباحثون يتوقعون أنها قد تحدث مرة كل عشرة أعوام. لذلك من الضروري إصدار قرارات مبكرة للتقليل من آثار هذه الكارثة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى