أخبار عالمية

بايدن يناشد بوقف إطلاق النار في تيغراي ووقف الإنتهاكات المدنية

 بايدن يناشد بوقف إطلاق النار في تيغراي ووقف الإنتهاكات المدنية

دعا ” بايدن ”  لإنسحاب القوات الإريترية والمسلحين التابعين لولاية أمهرة من إقليم  تيغراي الإثيوبي.

وقال الرئيس الأمريكي إنه لا بد من السماح  للمساعدات الإنسانية أن تصل  فوراً للإقليم ، تجنباً لحدوث مجاعات على مستوى الإقليم كله ، فالصراع بات يهددهم بشكلٍ كبير.

الرئيس الأمريكى بايدن
الرئيس الأمريكى بايدن

ويجدر بالذكر إنه قد راح آلاف الضحايا خلال هذا الصراع،  وقد أجبر ما يقرب من مليوني شخصاً على أن يتركوا منازلهم في الإقليم، بعد نشوب الحرب الأخيرة فى نوڤمبر الماضى بين “الجبهة الشعبية لتحرير إقليم تيغراي والجيش الإثيوبي” . 

ولم تبقَ الحرب بين هذين الطرفين فقط ، بل قامت  قوات من بعض الدول المجاورة بالدخول إلى المنطقة من “أمهرة” ومن “إريتريا”،  وشنت الحرب من أجل دعما الحكومة الإثيوبية.

بايدن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية
بايدن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية

وأكد الرئيس الأمريكى في بيانٍ له أنه “يجب على جميع المتحاربين في إقليم تيغراي وقف إطلاق النار والإلتزام بهذا القرار، وعلى قوات إريتريا ومسلحي أمهرة الإنسحاب”.

 

وحتى الآن لم يرد أي تعليق فيه رد على تصريحات الرئيس الأمريكي من أي مسؤول رسمي في الحكومة الإثيوبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى