مقالات

السوشيال ميديا آفة مدمره للتواصل 

السوشيال ميديا آفة مدمره للتواصل

في ظل السرعة التي تمر بها الحياة، أصبحت السوشيال ميديا هي الوسيلة الأكثر إستخدام للتواصل، وذلك سواء على المستوى الاجتماعي أو العائلي أو حتي علي المستوي العملي.

 

ففي الحقيقة، امكانية التواصل بلا حدود مع العالم الخارجي التي تتيحها وسائل التواصل الإلكترونية، فتحت آفاق وفرص وامكانيات لكل البشر لتطوير حياتهم على كل المستويات، هذا بالطبع في حالة الاستخدام الصحيح لهذه الامكانيات، فالسوشيال ميديا آفة مدمرة لمن لايستطيع ترويضها.

صورة أرشيفية لإستخدام السوشيال ميديا
صورة أرشيفية لإستخدام السوشيال ميديا

فالسوشيال ميديا ما هي إلا أداة تقدم لمستخدميها ، فهي لا تقوم بإنتاج أي من المحتوى الموجود عليها، ولكن كل المحتوى بكل أنواعه هو من صنع وإنتاج المستخدمين.

 

فمن حق الجميع أن ينشر محتوى، على الرغم من أن هذا يمثل ميزة للجميع، إلا أن هذا أعطى الفرصة لتسرب الكثير من المعلومات المغلوطة والأخبار التافهة والمحتوى عديم الفائدة.

 

كما أنه بالرغم من كون تطبيقات السوشيال أداه للتواصل الإجتماعي الا انها تؤدي إلى قطع هذا التواصل في كثير من الأحيان؛ فكثير من المشاكل تحدث بسبب هذه التطبيقات لكوننا لا نري تعبيرات الوجه لا نعلم هل تم إرسال هذه الرساله والشخص غاضب ام مسرور لا نعلم هل يمزح ام يقصد ما يقوله وبالفعل هذا يسبب الكثير من المشاكل التي ربما كان من الممكن حلها اذا كانت المحادثه تتم واقعيا وليس من تطبيقات السوشيال المتعدد.

 

‏ففي الحقيقه السوشيال ميديا ما هي إلا شئ ساذج لا يوجد به مشاعر ، فمن الممكن أن تهدم كلمه واحده علي وسائل التواصل الإلكترونية علاقات وعلاقات وفي الجانب الآخر ممكن أن تحل نظره واحده كل هذه الخلافات.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى