اقتصاد وبورصة

الجنيه الاسترليني ينزل عن مستوى 1.35 دولار

تضرر الجنيه الاسترليني من تعافي الدولار خلال تعاملات، اليوم الاثنين، لينزل عن مستوى 1.35 دولار للمرة الأولى هذا العام بينما حذر أكبر مستشار طبي للحكومة البريطانية من أن الأسابيع القليلة المقبلة لجائحة كوفيد-19 ستكون الأسوأ حتى الآن.

 

ولقي الدولار دعما أيضا من ارتفاع عوائد السندات الأميركية وتوقعات بمزيد من التحفيز المالي في الولايات المتحدة.

 

وهبط الاسترليني بنسبة 0.58%  ليصل إلى 1.3484 دولار، والمرة السابقة التي تراجعت فيها العملة البريطانية عن 1.35

دولار كانت في الثلاثين من ديسمبر، واستقر الاسترليني مقابل العملة الأوروبية عند 90.06 بنس لليورو.

 

وقال غولدمان ساكس إلى أنه يتوقع بنسبة 80%، أن يقوم بنك إنجلترا بتخفيض الفائدة في اجتماعه الشهر المقبل والتخفيف من سياسته النقدية بشكل أكبر، وذلك وسط إغلاق تام وصارم للبلاد سيؤدي بلا شك “بحسب البنك” إلى ركود مزدوج.

 

وتوقع “غولدمان ساكس” أن يخفض البنك الفائدة بواقع عشر نقاط أساس إلى 0%، فيما توقع إتاحة البنوك المزيد من الحوافز للإقراض، متوقعا أيضا وتيرة أسرع على شراء السندات.

 

وخلص مسح لبنك إنجلترا المركزي، الخميس الماضي، إلى أن تضرر الشركات البريطانية على صعيد المبيعات والوظائف بسبب جائحة كوفيد-19 تفاقم بعض الشيء في الشهر الماضي عندما تسارعت وتيرة انتشار الفيروس بين المواطنين.

 

وقال البنك إن الشركات ذكرت أن الجائحة قلصت المبيعات بنسبة 16.1% في المتوسط في الربع الرابع من العام، وهو ما يزيد عن تراجع 15.3% جرى تسجيله في مسح نوفمبر، كما شهدت ضررا أكبر للوظائف.




رابط المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى