اخبار الاقباط

البابا تواضروس :لا توجد قوانين جديدة للرهبنة و هناك ا تبرعات بلغت 10 ملايين جنيه لدير في الإسكندرية غير معترف به كنسيًا

كتبت ماريان عزيز

أكد

أكد البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، أنه لا توجد قوانين جديدة للرهبنة، وأن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية قررت مؤخرًا تقليل عدد المقبولين في الأديرة القبطية لعدة اعتبارات.

وذكر البابا أن أقباطًا قدموا تبرعات بلغت 10 ملايين جنيه لدير في الإسكندرية غير معترف به كنسيًا، ويقوم عليه راهب مطرود من الكنيسة.

البابا: دخول الحياة الرهبانية يحتاج استعدادًا

وقال البابا، ردًا على سؤال خلال لقائه مع الشباب الذي يجريه شهريًا، عبر المنصات الإلكترونية لخدمة «كنيسة في بيتك»، تحت عنوان «99 دقيقة للشباب على السوشيال ميديا»: «لا توجد قوانين جديدة للرهبنة في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وقللنا أعداد القبول في أديرتنا بسبب كورونا وبسبب الأحداث التي حصلت في بعض الأديرة».

وأضاف البابا: «دخول الحياة الرهبانية يحتاج استعدادًا، والرهبنة مش علشان تبتدي أنت بتدخل لاستكمال نمط حياة، ويوم ما تدخل الدير إنت داخل علشان تقعد فيه مش علشان حاجة أخرى، ومش اي واحد يقدر على حياة الدير، والحياة الديرية لها مواصفات واستعدادت نفسية، وكل الطرق تؤدي الى الله حتى الزواج بشرط أن تكون أمين فيه ومفيش أفضلية في طريقة عن أخرى».

البابا: التبرع والعشور لابد وأن تُقدم ليد أمينة

وردًا على سيدة قالت إنها قدمت عشورها وتبرعاتها إلى دير بالإسكندرية اتضح بعد ذلك أنه غير معترف به كنسيًا، والقائم عليه راهب مشلوح (مطرود) من الكنيسة، قال البابا: «التبرع والعشور لابد أن تقدم في يد أمينة، وده نوع من العبادة، وقبل ما تقدم حاجة لازم تسأل وتستفسر ولازم يبقى فيه نوع من المسؤولية، وأنصحك لو انت محتار في تقديم التبرعات والعشور اسأل مين رئيس الدير، أو أسقف الإيبارشية، وما قدم لشخص الكنيسة شلحته خطأ مئة في المئة، وربنا يقبل منك ما تقدم، ولكن ما قدم خطأ لأننا بنشجعه على الخطأ، والمكان اللي بتتكلمي عليه حصل إن فيه ناس وقعوا في نفس الموضوع بتاعك، وقدموا اكثر من عشرة ملايين لوضع خاطئ خالص».

يشار إلى أن البابا تواضروس الثاني يلتقى شهريًا مع الشباب القبطي في لقاء مفتوح، يقدم خلاله موضوعًا روحيًا ويتفاعل مع أسئلتهم، بهدف التعرف عن قرب على أفكارهم واهتماماتهم بما يدعم التطوير الدائم لرؤية الكنيسة في خدمتهم.

، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، أنه لا توجد قوانين جديدة للرهبنة، وأن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية قررت مؤخرًا تقليل عدد المقبولين في الأديرة القبطية لعدة اعتبارات.

وذكر البابا أن أقباطًا قدموا تبرعات بلغت 10 ملايين جنيه لدير في الإسكندرية غير معترف به كنسيًا، ويقوم عليه راهب مطرود من الكنيسة.

البابا: دخول الحياة الرهبانية يحتاج استعدادًا

وقال البابا، ردًا على سؤال خلال لقائه مع الشباب الذي يجريه شهريًا، عبر المنصات الإلكترونية لخدمة «كنيسة في بيتك»، تحت عنوان «99 دقيقة للشباب على السوشيال ميديا»: «لا توجد قوانين جديدة للرهبنة في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وقللنا أعداد القبول في أديرتنا بسبب كورونا وبسبب الأحداث التي حصلت في بعض الأديرة».

وأضاف البابا: «دخول الحياة الرهبانية يحتاج استعدادًا، والرهبنة مش علشان تبتدي أنت بتدخل لاستكمال نمط حياة، ويوم ما تدخل الدير إنت داخل علشان تقعد فيه مش علشان حاجة أخرى، ومش اي واحد يقدر على حياة الدير، والحياة الديرية لها مواصفات واستعدادت نفسية، وكل الطرق تؤدي الى الله حتى الزواج بشرط أن تكون أمين فيه ومفيش أفضلية في طريقة عن أخرى».

البابا: التبرع والعشور لابد وأن تُقدم ليد أمينة

وردًا على سيدة قالت إنها قدمت عشورها وتبرعاتها إلى دير بالإسكندرية اتضح بعد ذلك أنه غير معترف به كنسيًا، والقائم عليه راهب مشلوح (مطرود) من الكنيسة، قال البابا: «التبرع والعشور لابد أن تقدم في يد أمينة، وده نوع من العبادة، وقبل ما تقدم حاجة لازم تسأل وتستفسر ولازم يبقى فيه نوع من المسؤولية، وأنصحك لو انت محتار في تقديم التبرعات والعشور اسأل مين رئيس الدير، أو أسقف الإيبارشية، وما قدم لشخص الكنيسة شلحته خطأ مئة في المئة، وربنا يقبل منك ما تقدم، ولكن ما قدم خطأ لأننا بنشجعه على الخطأ، والمكان اللي بتتكلمي عليه حصل إن فيه ناس وقعوا في نفس الموضوع بتاعك، وقدموا اكثر من عشرة ملايين لوضع خاطئ خالص».

يشار إلى أن البابا تواضروس الثاني يلتقى شهريًا مع الشباب القبطي في لقاء مفتوح، يقدم خلاله موضوعًا روحيًا ويتفاعل مع أسئلتهم، بهدف التعرف عن قرب على أفكارهم واهتماماتهم بما يدعم التطوير الدائم لرؤية الكنيسة في خدمتهم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى