اخبار الاقباط

تعرف على اهم 5 ملفات امام البابا تواضروس في 2022

كتبت ماريان عزيز

أيام قليلة تفصلنا عن العام الجديد، والذي يدخله البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، محملا بالعديد من الملفات الهامة التي تحتاج للحسم.

وقالت مصادر كنسية، أن هناك عددا من الملفات التي سيهتم بها البابا تواضروس الثاني في العام الجديد وعقب انتهاء احتفالات الكنيسة بعيد الميلاد المجيد، والتي جاءت كالتالي.

1- رسامة أساقفة جدد في الإيبارشيات
خلال عام 2021 ودعت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عددًا من أكبر الأساقفة ومطارنة الكنيسة الأرثوذكسية والذين سيموا بيد البابا الراحل شنودة الثالث، إذ ودعت الكنيسة الأرثوذكسية 5 أساقفة بسبب فيروس كورونا المُستجد وهم الانبا أثناسيوس أسقف بني مزار الذي رحل في 5 مارس من العام الحالي بمحافظة المنيا عن عمر يناهز 73 عاما بعد معاناة طويلة مع المرض، كما أعلنت الكنيسة الأرثوذكسية يوم 25 مايو هذا العام وفاة الأنبا سلوانس أسقف ورئيس دير القديس الأنبا باخوميوس الشايب ، إثر إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد، وفي 29 أغسطس رحل الأنبا بطرس أسقف شبين القناطر

كما أعلنت الكنيسة فى 27 سبتمبر عن وفاة الأنبا هدرا مطران أسوان ومقرر لجنة الإيمان بالمجمع المقدس بعد صراع قصير مع المرض، عن عمر تجاوز 81 سنة، وفي يوم الأربعاء 13 أكتوبر الأنبا كاراس، الأسقف العام لإيبارشية المحلة الكبرى.

وقالت كنسية مٌطلعة في تصريحات خاصة لـ«الدستور»، أن البابا تواضروس الثاني، يُعقد اجتماعات متتالية مع كهنة الإيبارشيات لبحث الأمور الرعوية داخل الإيبارشية بالإضافة إلى عقد اجتماعات متتاليه مع رؤساء الأديرة لأختيار الأساقفة الجدد وسد الأماكن الخالية بالإيبارشيات المختلفة، وذلك بعد رحيل أساقفتها.

2- صدور قانون الأحوال الشخصية وإقراره أمام البرلمان
أما الملف الثاني الذي ينتظره البابا تواضروس الثاني في العام الجديد هو صدور قانون الأحوال الشخصية وإقراره أمام البرلمان رسميًا ووفقًا لمصادر كنسية قالت خلال تصريحاتها، أن الكنائس المسيحية الخمس اتفقت على90 % من قانون الأحوال الشخصية للأقباط، بالإضافة إلى أنه تم إلغاء باب التبني من قانون الأحوال الشخصية مع إدراج باب لميراث البطاركة والأساقفة والرهبان في قانون الأحوال الشخصية إلى جانب المساواة بين الرجل والمرأة في قانون الأحوال الشخصية للأقباط.

ولفتت المصادر أن قانون الأحوال الشخصية للأقباط يتكون من 10 أبواب و213 مادة، يشمل أبواب عامة بين الكنائس الثلاث وباب خاص لكل طائفة، مٌضيفًا: إنه ينتظره البابا تواضروس الثاني ورؤساء الكنائس لاقراره من البرلمان خلال دورته الحالية.

3- ملف الرعاية الاجتماعية والتنمية
اما الملف الثالث أمام البابا تواضروس الثاني في العام الجديد هو ملف الرعاية الاجتماعية والتنمية إذ يحرص البابا تواضروس على عقد اجتماعات متتالية مع كهنة الرعاية الاجتماعية، ومتابعة مشروع “بنت الملك” الذي يهتم بتغطية احتياجات الفتيات وزواجهن مستقبلًا، وكذلك مشروع “علم ابنك” الذي يعتني بمجموعات دراسية مصغرة للطلبة لدعم المستوى الدراسي لهم، بالإضافة إلى مشروع “شنطة البركة” الذي يعتني بآلاف الأسر، وكذلك مشروع مصاريف التعليم للمدارس خاصة أثناء الجائحة بالإضافة إلى عقد اجتماعات متتالية مع لجنة البر.

4- اختيار خليفة للأنبا إيبفانيوس أسقف ورئيس دير أبو مقار
اما الملف الرابع هو اختيار خليفة للأنبا إيبفانيوس أسقف ورئيس دير أبو مقار بواد النطرون، وذلك عقب رحيله بـ5 سنوات فمنذ مقتل الأنبا إيبفانيوس ويتولى البابا تواضروس الثاني الإشراف على الدير وعقد اجتماعات متتالية مع رهبان الدير لبحث امورهم الرعوية ومتابعة أحوال الدير من الداخل.

5 – متابعة أزمة إيبارشية سيدني بأستراليا
والملف الخامس والأخير أمام البابا تواضروس الثاني هو متابعة أزمة إيبارشية سيدني بأستراليا وذلك بسبب خضوع الأنبا دانييل أسقف سيدني إلى عدد من التحقيقات للشرطة الأسترالية بسبب بعض المخالفات المالية والإدارية، كما تطرقت الى بعض الخطوات التى اتخذتها القيادات الكنيسة بالقاهرة تجاه المخالفات، مما دفع البابا تواضروس الثاني إلى أصدار قرار بابويًا بتولى الأنبا أنجيلوس مطران لندن كنائب بابوي لإيبارشية سيدني

وتعود أزمة الأنبا دانييل حينما عُرضت المخالفات المالية والإدارية والروحية على البابا شنودة الثالث، وعلى إثرها اتخذ قرارًا باستدعائه للقاهرة وخضوعه للتأديب بقرار بابوي فى ديسمبر 2008، تمهيدًا لقرار المجمع المقدس عام 2009، وبالفعل قضى قرابة 4 سنوات مستبعدًا من الخدمة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى