أخبار عالمية

الادعاء الأمريكي: مثيرو الشغب بالكونجرس كانوا يهدفون لأسر واغتيال مسؤولين

[ad_1]


قال الادعاء الاتحادي الأمريكي “إن مثيري الشغب المناصرين للرئيس دونالد ترامب كانوا يعتزمون أسر واغتيال مسؤولين منتخبين خلال حصار مبنى الكونجرس، الأسبوع الماضي”.




وطلب الادعاء، وفقا لقناة (الحرة) الأمريكية اليوم الجمعة، في المذكرة إصدار أمر باحتجاز جيكوب تشانسلي، وهو من سكان أريزونا ومن مروجي نظريات المؤامرة والذي تم تداول صورته على نطاق واسع وهو يضع على رأسه فراء متدل عليه قرنان ويقف على مكتب نائب الرئيس في مجلس الشيوخ مايك بنس.




وتطرقت المذكرة التي كتبها محامو وزارة العدل في أريزونا إلى تفاصيل أكبر عن تحريات مكتب التحقيقات الاتحادي في أمر تشانسلي، كاشفة أنه ترك ملحوظة مكتوبة لبنس يحذر فيها من “أنها مجرد مسألة وقت، العدالة قادمة”.




وجاء في مذكرة الادعاء “دلائل قوية من بينها كلمات تشانسلي نفسه وأفعاله في الكابيتول (مبنى الكونجرس) تدعم فكرة أن نية محدثي الشغب كانت أسر واغتيال مسؤولين منتخبين في حكومة الولايات المتحدة”. وومن المقرر أن يمثل تشانسلي أمام محكمة اتحادية، اليوم .

[ad_2]

المصدر : بوابة الاقباط نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى