اقتصاد وبورصة

الاتحاد المصري للتأمين يصدر نشرته الأسبوعية

[ad_1]

قال الاتحاد المصري للتأمين خلال نشرته الأسبوعية برئاسة علاء الزهيري، إن الأجهزة الذكية Smart devices وإنترنت الأشياء وكذلك وسائل التواصل الاجتماعي تستخدم في جمع قدر هائل من البيانات الضخمة Big data، والتي تستخدم في تطوير منتجات التأمين الأقل تكلفة وأكثر مقابلة لاحتياجات العملاء، فضلاً عن استخدامها في فهم الأخطار والخصائص الاكتتابية للعملاء.

 

 وأشار الاتحاد إلى أنه يمكن تصور حجم البيانات من نمط الأخطار وسلوك المؤمن لهم أو عليهم وحالتهم الصحية، وغير ذلك من الحقائق الجوهرية اللازمة لنشاط الاكتتاب وما يستلزمه من تقييم الأخطار التي تنتجه إنترنت الأشياء ووسائط التواصل الاجتماعي وتطبيقات الهاتف المحمول .

 

وعرف الاتحاد المصري للتأمين القائم على الاستخدام  أو تسعير الخدمة التأمينية وفقاً لنمط الخطر والتعرض الحقيقي، بأنه نظام تأميني يتيح  حماية تأمينية تعتمد على سداد تكلفة تتناسب مع مستوي الخطر الفعلي، حيث يتم تعديل التكلفة التأمينية.

 

وفقاً لنمط الخطر فعلى سبيل المثال يتم تخفيض أو زيادة تكلفة القسط على أساس عدد الأميال أو الكيلومترات التي تقطعها العميل أو المؤمن له وهو ما يعرف ويعتمد على البيانات المجمعة من السيارة  بواسطة الأجهزة الذكية، وثمة تطبيقات تتعلق بتطبيق هذا الأسلوب في تأمينات محدودي الدخل حيث يعمل على ترشيد مستوي الخدمة والحماية التأمينية للقدر المطلوب.

 

 

اقرأ أيضا.. متى ظهرت برامج التأمين الزراعي؟.. الاتحاد المصري يجيب 
 



[ad_2]

رابط المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى