رياضة

ارتياح كبير بين جماهير الكرة المصرية بعد جلسة محاسبة اتحاد الكرة

قال الدكتور محمود حسين رئيس لجنة الشباب والرياضة في مجلس النواب إن جلسة مساءلة اتحاد الكرة التي عقدتها اللجنة مساء أمس الثلاثاء الموافق 19 من أكتوبر 2021 قد لقيت استحسان عدد كبير من المواطنين وجماهير الكرة المصرية وكذلك كافة أعضاء مجلس النواب.

ارتياح كبير بين جماهير الكرة المصرية بعد جلسة محاسبة اتحاد الكرة

هذا وقد أكد رئيس لجنة الشباب والرياضة الدكتور محمود حسين خلال اجتماع اللجنة داخل مجلس النواب المصري أمس الثلاثاء لبحث خطة عملها أن اللجنة تواصل مناقشة كافة الاتحادات الرياضية في خطة عملها وذلك للعمل على تحقيق آمال وتطلعات الجماهير المصرية في كافة الرياضات.

وأشار إلى أن عددًا من المواطنين عبّروا عن سعادتهم بالجلسة التي تم عقدها مساء يوم الثلاثاء بحضور رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة أحمد مجاهد، الأمر الذي يعكس أن الرياضة المصرية ذات أهمية كبيرة بالنسبة للمواطن المصري والذي يهتم بكافة الأمور المتعلقة بالكرة المصرية والكرة بشكل عام.

من الجدير بالذكر أن هذه الجلسة جاءت بناء على غضب جماهيري كبير بين أوساط الكرة المصرية من حجم الفساد الموجود في اتحاد الكرة.

اتحاد الكرة
اتحاد الكرة

 مجلس النواب يمهل أحمد مجاهد مهلة للرد على طلب الإحاطة 

منحت لجنة الشباب بمجلس النواب مهلة للمهندس أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية التي تدير اتحاد الكرة للرد على طلبات الإحاطة المقدمة من نواب مجلس الشعب وأعضاء اللجنة والتي أشارت إلى وجود مخالفات مالية وإدارية في اتحاد كرة القدم.

ذلك وقد قال الدكتور محمود حسين رئيس لجنة الشباب والرياضة: “أعطي فرصة لأحمد مجاهد يطلع علي طلبات الإحاطة للرد عليها رسميا كتابة، وجلسات اللجنة في هذا الشأن متواصلة لمناقشة باقي طلبات الإحاطة، حيث تم مناقشة 12 طلب اليوم من 27 طلب مقدم من النواب.”

مؤكدًا أنه يعد الجماهير أنه سيتم الرد على كافة الأخطاء كما سيتم إحالة جميع المخالفات التي تم إثباتها في مستندات النيابة العامة وذلك للتحقيق فيها، حيث قال الدكتور محمود حسين: “المعلومات والأرقام جاءت من أجهزة الدولة الرقابية وغير مقبول أن يتم التشكيك فيها.”

 اقرأ أيضًا: الاتحاد المصري لكرة القدم يطلب الحضور الجماهيري في مباراة الجابون

كما يمكنك متابعة كل ما هو جديد عبر صفحتنا على الفيس بوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى