حوادث

إشعال الحريق في مخزن في فاقوس

إشعال الحريق في مخزن في فاقوس

إشعال الحريق في مخزن في فاقوس مما أسفر عنه حريقًا عامًا أدى إلى الإضرار بالمخزن، وقد قام بذلك الحريق صاحب المخزن، وقد تم السيطرة على الحريق دون حدوث أي إصابات.

أصدرت المحكمة أمرًا بحبس صاحب المخزن ونجله والمحامي الذي ساعده في القيام بإضرام النيران في المخزن، وقد ظن هؤلاء المتهمين أنهم بهذه النيران سوف يحصلون على وثيقة التأمين بكل سهولة.

إشعال الحريق في مخزن في فاقوس

تلقي اللواء إبراهيم وجود حريق في مخزن في فاقوس

تلقى اللواء نشوب حالة الحريق في مخزن يوجد فوقه منزل مكون من طابقين، وهذا المخزن خاص بتخزين الأعلاف والمبيدات، وفور تلقي اللواء إبراهيم البلاغ تم إرسال المسؤولين لإخماد الحريق بشكل سريع دون أي إصابات، وهذا المخزن هو ملك حمادة ع ا والذي يصل عمره إلى 50 سنة، ويعمل هذا الشخص تاجر أعلاف.

تحريات مباحث مركز فاقوس

تم تكثيف التحريات بشكل كبير وذلك للبحث عن سبب هذا الحريق والحد منه، وقد تبين أن مالك المخزن كان يمر بضائقة مالية كبيرة، وهذه الضائقة تسببت في زيادة الاقتراضات عليه، وذلك أدى إلى قيامه بالتفكير في إحراق المخزن؛ لكي يستفيد من وثيقة التأمين ضد الحريق والسرقة.

وثيقة التأمين على المخزن تبلغ 4 مليون جنيه

تم سؤال المتهم صاحب المخزن عن الحريق الذي حدث، وقد أرجح أن هذا الحريق نتيجة لحدوث ماس كهربي، ولم يقم باتهام أي شخص، وقد أشرك معه في هذه الفعلة ابنه والمحامي، وقام بإضرام النيران في المخزن.

استطاع قطاع الأمن العام أن يقوم بضبط وإحضار المتهمين ولم يهرب منهم سوى شخص واحد وقد تم التحفظ عليه، كما نجد أن الأفراد الآخرين قاموا بالاعتراف بقيامهم بهذه الواقعة، وأنهم أحرقوا النيران، ولم يسلموا أيضًا من هذا الاحتراق حيث نجد أنهم أصيبوا بالعديد من الحروق في الوجه واليدين والقدمين، وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية بشأن هذا الأمر.

التكثيف للجهود الحالية؛ لضبط وإحضار المتهم الهارب، وإحالة المتهمين إلى النيابة العامة، وقد اعترف مالك المخزن وابنه بعد توجيه الاتهام إليهم أنهم قاموا بإعداد جراكن البنزين، ووضعوها في المخزن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى