اخبار الكويت

إبراهيم الحمود عودة الزميلين | جريدة الأنباء

ألاء خليفه

أوضح رئيس جمعية أعضاء هيئة التدريس بجامعة الكويت الدكتور إبراهيم الحمود، أنه من الاستحقاق الفعلي الاجتماعي والإنساني عودة الزميلين الدكتور وليد الطبطبائي والدكتور فهد الخنة إلى أروقة جامعة الكويت كأعضاء هيئة تدريسية لاسيما بعد صدور العفو الخاص من سمو الأمير السابق الشيخ صباح الأحمد طيب الله ثراه، وإذا كان العفو الخاص قد اسقط العقوبة الجنائية فليس بعد ذلك أقل من أسقاط العقوبات التبعية التي هي شروط للتوظف يمكن للإدارة أيقاف مفاعيلها.

وذكر الحمود أن ما تم إعماله لعضوي هيئة التدريس يستتبع سريانه بالنسبة لمن تم ابعاده عن الجامعة لأسباب تتعلق بصدور احكام قضائية نهائية في مواجهتهم مادام ذلك لا يتعلق بالفساد.

وأكد ان المساواة والعدالة وتكافؤ الفرص مبادئ أساسية ومقومات أولية حتمية للمجتمع وفقاً لنص الدستور. لذلك فإننا نتطلع لتطبيق تلك القواعد دون تمييز ليتسنّ لجميع الزملاء الذين تم ابعادهم قسراً من الجامعة العودة لعملهم العلمي والأكاديمي.

وتابع: إن أعضاء الهيئة التدريسية ينادون بوجوب إلغاء مفهوم العقوبات التبعية ذات الطابع الإداري وكذا العقوبات التكميلية بحسبانها ذات تأثير خطير على الحقوق والحريات الفردية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية.




المصدر : بوابة الاقباط نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى