أسطورة الموتو جي بي الإيطالي فالنتينو روسي يعلن اعتزاله نهاية الموسم الحالي

أعلن أسطورة الموتو جي بي الإيطالي فالنتينو روسي اعتزاله نهاية الموسم الحالي، بعد مسيرة طويلة امتدت لـ 26 عاماً، وذلك خلال مؤتمر صحفي الخميس على هامش جائزة ستيريا الكبرى في النمسا.

‏وقال الأسطورة الإيطالية: “قررت التوقف في نهاية الموسم. لسوء الحظ، سيكون هذا آخر موسم لي بصفتي متسابقاً في الموتو جي بي. العام المقبل ستتغير حياتي. لكنها كانت رائعة، لقد استمتعت بها كثيراً ، لقد كانت رحلة طويلة وطويلة وكانت ممتعة حقاً. ”

‏ويضيف فالنتينو روسي: “إنه أمر صعب، إنها لحظة حزينة للغاية، لأنه من الصعب القول ومعرفة أنني لن أتسابق بدراجة نارية العام المقبل، لقد فعلت ذلك لمدة أكثر أو أقل من 30 عاماً.”

‏وسيطر المتسابق المتهور الذي أطلق على نفسه لقب “الطبيب”، على العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، حيث فاز بسبعة ألقاب عالمية في الموتو جي بي.

ودفعه حبه الشديد لسباقات الدراجات النارية إلى الاستمرار في الحلبات حتى سن 42 عاماً.

‏وسيغادر فالنتينو روسي عالم الدراجات النارية برصيد 115 فوزاً في سباق الجائزة الكبرى، 89 منها حققها في الدرجة الأولى، كما وقف على منصة التتويج 235 مرة، منذ أن بدأ مسيرته في عام 1996.

ويأتي قرار اعتزال فالنتينو روسي بعد تراجع مستواه بشكل كبير، حيث يمر بأسوأ مرحلة في مسيرته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى