صحة

أسباب السمنة المفرطة وكيفية التخلص منها

هل تعاني من السمنة؟ تناولت العديد من العقاقير لكن دون جدوى؟ تشعر بالحرج وعدم الثقة بالنفس نتيجة السمنة؟ لا تعرف أسباب السمنة المفرطة؟
حسنًا.. إليك الحل عزيزي قارئ المقال على موقع بوابة الأقباط نيوز.

في هذا المقال سوف نتعرف على أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوث السمنة وكيفية تجنب الأسباب في سبيل الوقاية من السمنة.

السمنة هي زيادة حجم الجسم عن المعدل الطبيعي، وتكون تلك الزيادة في الغالب نتيجة لتراكم الدهون بالجسم، كما نجد أن الدهون تتراكم في منطقة البطن والأرداف مما يؤثر بالسلب على حركة الجسم.

هناك نوع آخر من السمنة يحدث نتيجة انحباس السوائل بالجسم، ولكن هذه حالة مؤقتة؛ فبمجرد التخلص من تلك السوائل يعود الجسم إلى حالته الطبيعية.

ما أسباب السمنة؟

هناك عدة أسباب تؤدي إلى حدوث السمنة مثل:

  • الإفراط في تناول الأطعمة المحتوية على نسب عالية من السكريات.
  • الاعتماد الكلي على الكربوهيدرات في التغذية.
  • تناول الفواكه بكثرة؛ إذ يعتقد البعض أن الفاكهة غير مضرة لإنها لا تحتوي على سكريات مصنعة، ولكن نجد أن سكر الفركتوز الموجود بالفاكهة يعزز حدوث السمنة.
  • تناول الأطعمة في أوقات متأخرة من اليوم.
  • قلة الحركة.

هل السمنة تسبب أمراضًا؟

بالطبع تؤثر السمنة على العديد من العمليات الحيوية بالجسم؛ فقد يصاب الفرد بالعديد من الأمراض نتيجة للسمنة، ومن تلك الأمراض:

  • داء السكري المزمن؛ إذ أثبتت الدراسات أن هناك علاقة وطيدة بين السمنة ومقاومة الإنسولين (Insulin resistance).
  • تصلب الشرايين.
  • مشاكل بالقلب.

تزيد  السمنة أيضًا من سوء الحالة لدى المرضى الذين يعانون من خشونة الركبة أو تآكل الغضاريف نظرًا لزيادة الحمل على الركبة.

اقرأ أيضًا: البروتين من اللحوم البيضاء أفضل من الحمراء.

كيفية تجنب السمنة وتخلص منها

نظرًا لخطورة السمنة على الجسم فيجب عمل كل ما بوسعنا في سبيل تجنب الإصابة بالسمنة، ومن أهم النصائح الواجب اتباعها:

  • التوعية بخطورة السمنة المفرطة على القلب والأوعية الدموية وحث الناس على المحافظة على وزن صحي وشكل مناسب للجسم.
  • ممارسة الرياضة بانتظام؛ والرياضة هي عنصر أساسي في هذه الخطة، فبالإضافة إلى أهميتها في الحفاظ على رشاقة الجسم نجد أنها تساعد أيضًا في التخلص من الوزن الزائد.
  • التقليل من تناول السكريات قدر الإمكان.
  • تجنب الدهون المهدرجة بشكل كلي للحفاظ على صحة الأوعية الدموية.

وخلاصة الأمر أن تلك النصائح هي الحل الأمثل لتجنب الإصابة بالسمنة، كما أن الشخص الذي يعاني من السمنة يمكنه أيضًا اتباع تلك النصائح إلى جانب الخطة العلاجية.

إذا كنت تعاني من السمنة فلابد من عرض حالتك على الطبيب المختص لتجنب المضاعفات المتوقعة من السمنة.

المراجع

.Obesity causes
.Disabetes and obesity

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى