أخبار عالمية

أرنولد شوارزينجر يوبخ ترامب ويقارن اقتحام الكونجرس بهجوم نازى على اليهود


وجه النجم والسياسى الأمريكى أرنولد شوارزينجر توبيخا شديدا للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، وقارن أحداث الشغب التى شهدها الكابيتول الأمريكى، والتى حرض عليها الرئيس بأحداث ليلة الكريستال، تلك الليلة فى نوفمبر عام 1938 عندما هاجم البلطجية النازيين اليهود الألمان وممتلكاتهم، والتى كانت نذيرا لأهوال تالية.


وبحسب ما ذكرت صحيفة الجارديان البريطانية، فإن شوارزينجر قارن أيضًا الديمقراطية الأمريكية بسلاح استخدمه على الشاشة فى أحد أعماله السينمائية منذ ما يقرب من 40 عاما، وقال أن الديمقراطية الأمريكية مثل فولاذ هذا السيف، وكلما زادت رقته كلما أصبح أقوى.



وجاء توبيخ شوار زينجر بعدما اقتحم أنصار ترامب الكابيتول يوم الأربعاء الماضى بعدما طالبهم الرئيس بالقتال لدعم محاولته للانقلاب على نتائج الانتخابات التى هزم فيها أمام بايدن. وأسفرت هذه الأحداث عن مصرع خمسة أشخاص بينهم ضابط بشرطة الكابيتول الذى ارض لإطلاق نار، وأحد مثيرى الشغب الذى لقى مصرعه على يد قوات إنفاذ القانون.


 وقالت الجارديان إن شوارزينجر، الذى تولى منصب حاكم ولاية كاليفورنيا لفترتين وهو نجم سلسلة أفلام ترامنيتور الشهيرة وغيرها من الأعمال الكلاسيكية، لا يزال يحتفظ بوجود وصوت فى السياسات الخاصة بالحزب الجمهورى، وسبق أن اصطدم مع ترامب من قبل.


 ويوم الأحد، نشر شوارزينجر فيديو على السوشيال ميديا قال فيه أنه يريد أن يقول كلمات قليلة للأمريكيين ولأصدقائه حول العالم بشأن الأحداث فى الأيام الأخيرة.، فقد نشأ فى النمسا وكان يعلم تماما بليلة الكريستال أو ليلة الزجاج المكسور، حيث كانت ليلة هياج ضد اليهود نفذها النازيون المساوون لجماعة براود بويز الفائية المؤيدة لترامب. وكان يوم الأربعاء هو ليلة الزجاج المكسور فى الولايات المتحدة، وكان الزجاج المكسور هو زجاج نوافذ كونجرس الولايات المتحدة.


المصدر : بوابة الاقباط نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى